بيزنطة: حكاية ثلاث مدن مترجم

بيزنطة: حكاية ثلاث مدن مترجم

Byzantium a Tale of Three Cities

 

يتتبع المؤرخ سيمون سيباج مونتفيوري التاريخ المقدس لاسطنبول. تُعرف هذه المدينة باسم “مدينة رغبة العالم” ، وهي مكان كان محور شغف المؤمنين بثلاث ديانات مختلفة – الوثنية والمسيحية والإسلام – ولمدة ثلاثة آلاف عام تقريبًا كانت شوارعها ساحة معركة لبعض الأشرار. الصراعات السياسية والدينية في التاريخ.

شاهد ايضا:  delmon - دلمون

الحلقة الاولي: من بيزنطة إلى القسطنطينية

تكشف هذه الحلقة الأولى الجذور الأغريقية العتيقة للمدينة، وترسم معالم تحولها إلى عاصمة إمبراطورية مسيحية على يد الإمبراطور قسطنطين العظيم، كما تميط الحلقة اللثام عن الصدامات الكنسية (الإكليركية) وكيف أدى ذلك إلى الانقسام بين الكنيستين الشرقية والغربية.

 

الحلقة الثانية: من القسطنطينية إلى اسطنبول

يجوب مقدم السلسلة المؤرخ مونتيفيوري اسطنبول بحثًا ودراسةً للقرون الأخيرة لبيزنطة المسيحية اليائسة حين واجهت تلك المدينة المجيدة في الماضي عدوين أحدهما قادم من الغرب والآخر من الشرق، ومع ذلك أنتجت نهضة فنية ذهبية. وهي حلقة تستعرض قصة تدمير الصليبيين المسيحيين للمدينة، ثم إعادتها للحياة على يد المسلمين العثمانيين الذين رمموها لتصبح عاصمةً إمبراطوريةً عقب حصار عام 1453 الملحمي.

شاهد ايضا:  داخل مجرة درب التبانة

الحلقة الثالثة: عاصمةُ لإمبراطورية جديدة

تبرز الحلقة الثالثة المفاجآت المكتشفة في اسطنبول مع ارتقائها لتصبح العاصمة الإمبراطورية للإسلام وأقوى مدنها على الإطلاق. فيروي مقدم السلسلة مونتيفيوري وهو يزور المساجد والقصور التي شيدها السلاطين العثمانيين كل القصص الخفية وراءها – من محظيات القصور ووالحراس القتلة وحكايات السلاطين الأقوياء والمنحرفين معًا. كما أنه يكشف النقاب عن كيفية حدوث التعايش المشترك بين كلٍ من المسلمين والمسيحيين واليهود قبل أن تعمل موجات التمرد القومي على تركيع الدولة العثمانية. أما في القرن العشرين، فقد تبدل شكل العاصمة العتيقة وأحوالها بعد تنفيذ الرؤية العلمانية الجديدة لأتاتورك.

مواضيع مشابهة

اترك تعليقا:

Advertisements
Advertisements