اسطورة خيول الموستان – ترويض الموستان

من حوالي 500 سنة مضت جاؤوا من أوروبا، مع كريستوفر كولومبوس، الغزاة المكتشفون والمستوطنون. معهم جاءت الخيول الإسبانية (أندلسية، بربرية وعربية أصيلة).. فيما بعد، دخلت سلالات من الخيول الإنجليزية، الروسية والألمانية..
إن هذا الوثائقي يروي قصة ثلاثة من سلالات الخيول البرية التي تنتشر في شمال أمريكا والتي تم اقتناؤها من حكومة الولايات المتحدة الأمريكية من قبل شخص نمساوي.
يخبرنا هذا العمل المؤلف من ثلاث أجزاء عن الرجال والنساء الأوروبيين المهتمين بترويض جياد “”الموستانغ””. يلعبون معهم ويشاطرونهم كل تفاصيل الحياة في محاولة منهم لاكتشاف أسرارها ومعرفة أعماق شخصيتها التي تساعدهم على ترويضها.
جياد الموستانغ، أسطورة أمريكية، إنهم يمثلون روح الغرب الأمريكي الجامح، وهم رمز للحرية، السرعة، الشجاعة والمرونة والقدرة على التحمل.

شاهد ايضا:  الأزهر - 3 الإصلاحيون والثوار

مواضيع مشابهة

اترك تعليقا:

Advertisements
Advertisements