كورونا في إسبانيا

عانت إسبانيا الأمرين جراء تفشي فيروس كورونا، ما شكل تحدياً حقيقياً لنظامها الصحي وجعلها تتخذ إجراءات حجر صارمة. عدد الوفيات بسبب كوفيد 19 وصل إلى ألف حالة يومياً. حرمت الجائحة الشعب الإسباني من عادات اجتماعية متأصلة، كالتضامن في الأسر الكبيرة والتحيات بالقبل والعناق. فجأة اختفى أيضاً صخب الشوارع المكتظة برواد المقاهي والمطاعم والحانات. مراسلتنا ناتاليا باخماير قامت بجولة في إسبانيا، التقت خلالها أشخاصاً كدافيد الذي توفيت جدته وحيدة بعيداً عن أسرتها. وأورا التي قدمت إلى إسبانيا كمهاجرة تبحث عن حياة أفضل، ليجعلها القدر تقف على طوابير تقديم المؤن للمحتاجين. مراسلتنا اكتشفت أيضاً كيف حولت الأزمة سكان أحد أحياء مدريد إلى أصدقاء يجمعهم مصير مشترك. “كفاح إسبانيا ضد كورونا” ينقل بصدق عذابات الشعب الإسباني والجوانب المضيئة التي خلقتها أزمة لم تشهدها البلاد قط.

شاهد ايضا:  إيطاليا في زمن كورونا

مواضيع مشابهة

اترك تعليقا:

Advertisements
Advertisements