Advertisements

الرمال تغزو بوخارست – تغير المناخ في رومانيا

الرمال تغزو أولتينيا، منطقة تاريخية في جنوب رومانيا. درجات الحرارة في ارتفاع مستمر، والجفاف في ازدياد. بسبب العواصف الرملية بدأت المشكلة تصل إلى العاصمة بوخارست. حماة البيئة يحاولون تفادي الأسوأ من خلال إعادة التحريج. في منطقة أولتينيا في رومانيا، يمكن رؤية عواقب تغير المناخ والإحساس بها بوضوح. حيث كانت المروج الخضراء والغابات تُحيط بضفاف نهر الدانوب، تمتد الآن على طول النهر مناطق وساحات رملية تزيد مساحتها على 800 كيلومتر مربع. الرياح تنقل الرمال إلى القرى، وحتى إلى العاصمة بوخارست التي تبعد أكثر من 200 كيلومتر. وكل ذلك نتيجة الاحتباس الحراري والسياسة الزراعية الجائرة. في سبعينيات وثمانينيات القرن الماضي، سعى الديكتاتور نيكولاي تشاوتشيسكو إلى تعزيز الإنتاج الزراعي وتوسيع رقعته من خلال قطع الأشجار وإزالة الغابات وتجفيف البحيرات.

Advertisements
شاهد ايضا:  جبال وبحيرات - جبال الكاربات

مواضيع مشابهة

اترك تعليقا: